لماذا يحتاج الإنسان إلى الجنس؟


-علمياً لماذا يحتاج الإنسان الجنس؟

-الإنجاب و البقاء..

- لماذا أيضاً؟

الإجابة على هذا السؤال تشبه الإجابة على سؤال مشابه:

-لماذا نتفنن في الطبخ: بضع لقيمات تبقينا على قيد الحياة.. لماذا نأكل بفنّ و نضيّع وقتنا في تحضير طبق ورق عنب مثلاً؟

نحن يا أخوتي في فضاء الدوبامين.. أحد أهم ملوك النفس و أسياد الدماغ!

الدوبامين من النواقل العصبيّة الأساسيّة في الدماغ، من السائد كونه من النواقل التي تضمن الإحساس بالسعادة، و القدرة على الابتكار و عدم الاستسلام: هذا الجانب المضيء من القصة..

من جانب آخر: يزداد الدوبامين(أو فعاليته) في حالات النشوة و البهجة.. من أبسطها كأكلك لوجبة شهية.. لأعقدها كإنجازك المبدع لمشروع ما…

كما يزداد بشكل طبيعي مع النشوة الجنسيّة و يتسبب مع غيره من النواقل العصبيّة في حالة الاسترخاء النفسي بعد الجنس.

يحتاج الدماغ الدوبامين ليستمر بعد الفشل.. كما يحتاجه ليحقق غايات ساميّة ونبيلة… لذلك نستطيع أن نفهم كأطباء نفسيين حاجة الإنسان للجنس للبقاء و للنجاح.

في الجانب المعتم من القصة:

يتضاعف الدوبامين بسرعة و بكميات كبيرة خطيرة النتائج في حالات مرضية كالفصام، فيتحول المريض إلى سجينٍ لتوهمات مرضيّة غير قابلة للزعزعة و مؤثرة سلباً على حياته ومن حوله..

كما يزداد الدوبامين في مرض ثنائي القطب بطيفه الواسع، ويسبب التوهمات في نوبات الهوس، كما يسبب الهوس الجنسي كعرض في حالات ثنائي القطب، و تشتكي كثيرات من أزواجهن (الخونة)أو في أحسن الحالات المهووسين بالجنس -مثلاً-.

يزداد الدوبامين أيضاً في حالات شرب المخدرات لذلك مثلاً تدفع المخدرات مستخدمها إلى أفعال خارج إطار العقل عند تعاطيها، الدوبامين أحد أسباب احتياج الشخص للمخدر ودخوله حلقة الإدمان غير القابلة للكسر دون مساعدة الطب النفسي.

المقال كاملاً:

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=646689&fbclid=IwAR2P2nCI45lptqQtSIRZV16CG5t5AwFMMrQ_Ra3NL6mLtvyfhmH1U1Cmlj0


Featured Review
Tag Cloud
No tags yet.